اسم العضو ناصر محمد أمين سعيد
عنوان المقالة هل من الضرورى أن يكون هناك نظرية فى التدريس ؟
تصنيف الموضوع مناهج
نص المقالة  نعم يوجد نظريات التدريس حيث أن نظريات التدريس يهتم بها التربويون وتتناول الطرق التى يؤثر بها المعلم على المتعلم ونظرية التدريس لها أهدافها الأساسية ونظرتها للمتعلم وذلك ما يوفر اتجاه عام للنظرية ومن أهم هذه النظريات :- * النظرية البنائية ( لبياجيه)وهى تركز على أن المتعلم هو العنصر الفعال 0 * النظرية السلوكية ( لسكنر ) وهى تظهر المتعلم بطابع المستجيب للمؤثرات0 ومن خلال ما نفهم من هذه النظريات نص إلى أن التدريس عملية تفاعلية من العلافات والبيئة لأستجابة المتعلم وأيضًا بمثابة النشاط التواصلى بين الطالب والمدرس بهدف تحصيل خبرات معرفية واتجاهات وقيم وعادات 0
 
 
اسم العضو سعدية محمد أحمد
عنوان المقالة المبادئ العامة للتدريس المعاصر
تصنيف الموضوع طرق تدريس
نص المقالة  كانت عملية التدريس قديما قائمة على التلقين من قبل المعلم ودور الطالب يقتصر على الحفظ ,, ولكن في العصر الحالي تغير مفهوم التدريس ويمكن إيجاز أهم عناصر التدريس المعاصر الفعال في النقاط التالية 1 ـ يمثل التلميذ في التدريس المعاصر محور العملية التربوية ، دون المعلم أو المنهج أو المجتمع . 2 ـ تتلاءم مبادئ وإجراءات التدريس المعاصر لحالة التلاميذ الإدراكية ، والعاطفية والجسمية ، فتختلف الأساليب المستخدمة في التدريب باختلاف نوعية التلاميذ . ـ يهدف التدريس المعاصر إلى تطوير القوى الإدراكية والعاطفية، والجسمية والحركية للتلاميذ بصيغ متوازنة ، مراعيا أهمية كل منها لحياة الفرد والمجتمع ، دون حصر اهتمامه لتنمية نوع واحد فقط من هذه القوى على حساب الأخرى . 4 ـ يهدف التدريس المعاصر إلى تنمية كفايات التلاميذ وتأهيلهم للحاضر والمستقبل ، ولا يحصر نفسه في دراسة الماضي لذاته . 5 ـ يمثل التدريس المعاصر مهنة علمية مدروسة ، تبدأ بتحليل خصائص التلاميذ ، وتحديد قدراتهم ، ثم تطوير الخطط التعليمية ، واختيار المسائل ، والأنشطة والمواد التعليمية التي تستجيب لتلك الخصائص ومتطلباتها . 6ـ يبدأ التدريس المعاصر بما يملكه التلاميذ من خبرات ، وكفاءات وخصائص ، ثم يتولى المعلم صقلها وتعديلها أو تطوير ما يلزم منها . ـ يهدف التدريس المعاصر كعملية إيجابية مكافِئة إلى نجاح التلاميذ بإشباع رغباتهم ، وتحقيق طموحاتهم ، لا معاقبتهم نفسيا أو جسديا أو تربويا بالفشل والرسوب كما هي الحال في الممارسات التعليمية والتعلمية التقليدية . 8 ـ يرعى التدريس المعاصر مبدأ التفرد في مداخلاته وممارساته حيث يوظف بهذا الصدد المفاهيم التالية أ ـ معرفة خصائص أفراد التلاميذ الفكرية والجسمية والقيمية . ب ـ توفر التجهيزات المدرسية وتنوعها . ج ـ تنوع الأنشطة والخبرات التربوية التي تحفز التلاميذ إلى المشاركة ، والإقبال على التعليم . د ـ استعمال المعلم لوسائل تعليمية متنوعة ، يقرر بوساطتها نوع ومقدار تعلم التلاميذ ، وفاعلية العملية التربوية بشكل عام . هـ ـ تنوع أسئلة المعلم من حيث النوع والمستوى واللغة والأسلوب والموضوع من تلميذ لآخر . و ـ سماح المعلم للتلاميذ بأن يقوم كل منهم بالدور الذي يتوافق مع خصائصه وقدراته ، ثم اختيار النشاط التربوي الذي يتلاءم مع هذه الخصائص والقدرات .
 
 
اسم العضو فوزية عبد المنعم أحمد
عنوان المقالة بعض المفاهيم الأساسية في التدريس
تصنيف الموضوع طرق تدريس
نص المقالة  المفاهيم العامَّة للتدريس 1- لم يعد فنُّ التدريس يقوم على الفطرة والموهبة والتمرُّس فحسب، بل يضاف إليها تعلُّمُ أصول المهنة. 2- معيار النجاح في مهنة التدريس هو ماذا تستطيع أن تفعل؟، لا ماذا تعرف؟. 3- لا يقاس نجاح المعلِّم بمقدار ما يعرفه وما يعمله، بل يقاس بقدرته على جعل غيره يعرف ويعمل. 4- بناءً على ما سبق تظهر جدوى طرق التدريس وقوانين التعلُّم والنظريَّات التربويَّة. 5- المقصود بطريقة التدريس هو الأسلوب الذي يستخدمه المعلِّم في معالجة النشاط التعليميِّ لطلاَّبه ليحقِّق وصول المعارف والخبرات إليهم بأيسر السبل وبأقلِّ الوقت وبأدنى النفقات. 6- توجد طريقة التدريس لخدمة المادَّة العلميَّة، ولا فائدة من طريقة جيِّدة بدون مادة تسعى الطريقة إلى توصليها للطلاَّب. 7- تستطيع طريقة التدريس الناجحة أن تعالج كثيراً من النواقص التي يمكن أن تكون في المنهج أو في المقرَّر المدرسيِّ أو في الطالب أو في غير ذلك من المشكلات والمعوِّقات التعليميَّة. 8- تتأثَّر طريقة التدريس بالأهداف المرسومة للمادة وللمرحلة. 9- تتعدَّد طرائق التدريس تبعاً لتعدُّد الأسس المستمدَّة من النظريَّات السكيولوجيَّة والفلسفات التربويَّة. 10- لا يمكن أن يلزم معلِّم ما في تدريسه باتِّباع طريقة معيَّنة من طرق التدريس. 11- من الخطأ التحيُّز لطريقةٍ ما على أنَّها أصلح طرق التدريس تحقيقاً للأهداف التعليميَّة. 12- طريقة التدريس التي تناسب صغار الطلاَّب قد لا تناسب كبارهم. 13- طريقة التدريس التي تستخدم في فصل طلاَّبه عشرة طلاَّب غيرها في فصل طلاَّبه ثلاثون طالباً. 14- طريقة التدريس التي تستخدم في مادة الجغرافيا قد لا تكون صالحة في مادة التاريخ. 15- تختلف الدروس في مادة واحدة فما يصلح من طرق التدريس لدرس قد لا يصلح لدرس آخر. 16- من طرق التدريس ومن الدروس ما يحتاج إلى وسائل تعليميَّة معينة.
 
 
الصفحة الرئيسية
السيرة الذاتية
مقررات الكترونية
ندوات ومؤتمرات
أبحاث ودراسات
المنتدى العام
مقالات
المكتبة
البوم الصور
غرفة الحوار
مواقع صديقة
إتصل بنا
 

 

 

 

جميع الحقوق © محفوظة للدكتورة صفاء محمد على محمد